إصدارات

طباعة الكتاب الأول بالتعاون بين مرفأ الكلمة و المجمع العالمي لأهل البيت

صدر عن المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية كتاب “التحديات المعاصرة و مشروع المواجهة الإسلامية” لسماحة الفقيه الشيخ محمد مهدي الآصفي، و الكتاب هو الأول في إطار التنسيق بين المجمع و مرفا الكلمة للحوار و التأصيل الإسلامي.

وهو في الأصل عبارة عن ندوة ألقاها سماحة الشيخ في مرفأ الكلمة في إطار أنشطته الثقافية. و يعرض الكتاب من خلال منهج دقيق لسياق المواجهة المفروضة على العالم الإسلامي مبرزا لأهم التحديات التي فرضت على الامة في علاقة بتحدي العولمة و آلياتها المفككة للتمايزات الثقافية و منهجها القائم علي فرض النموذج الثقافي الأوحد، و بعودة الاستعمار و الاحتلال المباشر لأكثر من بلد عربي، تحت عنوان تشييد الديمقراطيات الجديدة، لربطها بمحور ما يسمى بالعالم الحر المتمثل في الولايات المتحدة الأمريكية.

كما يعرض الكتاب لتحدي التطرف الديني و ظاهرة الإرهاب باعتبار ظاهرة طارئة على الأمة، و هي في الآن نفسه تعبر عن حالة من الاختراق تستثمره و تستفيد منه القوى المعادية لمشروع الأمة في الوحدة و النهضة.

أما على صعيد مشروع المواجهة الغسلامية فيقوم المؤلف بتفكيك مكوناتها و عناصرها و بيان منطلقاتها في أفق الانتقال بها إلى مستوى الاستراتيجية الشاملة في المواجهة، و لتتحول الأمة بموجبها إلى صاحبة مشروع، لأننا و كما يقول المؤلف لا نستطيع أن نواجه المشروع الاستكبارى الغربي الأمريكي من دون وجود مشروع إسلامي مكافئ و مقابل له.

يشتمل الكتاب على ثلاثة فصول:

الفصل الأول: التحدي و التحدي الآخر.

الفصل الثاني: التحديات الثلاث الكبرى في عصرنا (الاحتلال – الإرهاب و التطرف الديني – العولمة)

الفصل الثالث: مفردات المشروع الإسلامي لمواجهة التحديات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى